الأستاذ محمد الغالي يستعرض أسس عمل اللجن النيابية الدائمة في لقاء للفريق الاستقلالي بمجلس النواب

2016.11.12 - 4:31 - أخر تحديث : السبت 12 نوفمبر 2016 - 4:33 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأستاذ محمد الغالي يستعرض أسس عمل اللجن النيابية الدائمة في لقاء للفريق الاستقلالي بمجلس النواب

نظم الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب يوم الجمعة 11 نونبر 2016 بمقر الغرفة الأولى للبرلمان بالرباط لقاءا دراسيا حول موضوع “العمل البرلماني المهام والاختصاصات”، وذلك بمشاركة الأساتذة عبدالحفيظ أدمينو ومحمد الغالي وجواد النوحي ومنية غولام، الذين قدموا عروضا حول “مهام واختصاصات النائب البرلماني”، و”أسس الرؤية الناظمة لعمل اللجان النياببة الدائمة”، و”المراقبة البرلمانية وتقييم السياسات العمومية “، و”منهجية تحليل مشروع القانون المالي”.ّ
وتميز هذا اللقاء بالعرض الذي تقدم به محمد الغالي الأستاذ الجامعي بكلية الحقوق بجامعة القاضي عياض بمراكش، والذي تناول من خلاله موضوع “أسس الرؤية الناظمة لعمل اللجن النيابية الدائمة”، مبرزا في بداية عرضه عدد اللجان النيابية الدائمة وهي تسع لجن: لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج، ولجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة، ولجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان، ولجنة المالية والتنمية الاقتصادية، ولجنة القطاعات الاجتماعية، ولجنة القطاعات الإنتاجية، ولجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة، ولجنة التعليم والثقافة والاتصال، بالإضافة إلى لجنة مراقبة المالية العامة.
وأكد الأستاذ الجامعي أن مكتب كل لجنة دائمة يضم  ممثلا عن كل فريق نيابي، ويمارس اختصاصاته تحت إشراف مكتب مجلس النواب، مبرزا أن مكتب اللجنة الدائمة يتمتع بكامل الصلاحية لبرمجة أعمالها وأعمال اللجان المتفرعة عنها، وتسيير مناقشاتها وتحديد مواعيد ومدد اجتماعاتها، والإشراف على وضع التقارير المقدمة إلى الجلسة العامة باسم اللجنة، مسجلا أن مكتب اللجنة النيابية الدائمة يعقد اجتماعات دورية، وذلك على الأقل مرة في الشهر حيث يتم استدعاء أعضاء المكتب ساعة قبل الموعد.
وأوضح الأستاذ محمد الغالي أن اللجن الدائمة بإمكانها أن تستحدث لجانا فرعية بهدف تعميق دراسة النصوص القانونية المحالة عليها حسب القطاعات الخاضعة لاختصاصها والتعديلات المقدمة بخصوص النصوص المعروضة عليها، مضيفا أن اللجن اللجنة الفرعية يرأسها رئيس اللجنة الدائمة أو أحد نوابه، مشيرا إلى أن اللجن الدائمة يمكنها أن تنظم أياما دراسية حول موضوعات تندرج ضمن اختصاصاتها بمبادرة من مكتبها أو بناء على طلب رئيس فريق أو مجموعة نيابية أو ثلث أعضائها بعد موافقة مكتب المجلس.
وسجل الأستاذ الغالي  أن اللجن الدائمة يجوز أن تكلف بناء على طلب من رئيسها بعد موافقة مكتب اللجنة أو رئيس فريق أو ثلث أعضاء اللجنة، عضوين أو أكثر من أعضائها، بمهمة استطلاعية مؤقتة حول شروط وظروف تطبيق نص تشريعي معني، أو موضوع يهم المجتمع، أو يتعلق بنشاط من أنشطة الحكومة والإدارات والمؤسسات والمقاولات العمومية باتفاق مع مكتب مجلس النواب، مبرزا أن جميع الفرق والمجموعات النيابية تمثل في المهام الاستطلاعية المؤقتة إذا كان عدد الأعضاء المكلفين بها يساوي عدد الفرق والمجموعات النيابية.
وأشار الأستاذ الغالي إلى أن دراسة تقارير المهام الاستطلاعية المؤقتة تتم  بإحالة تقرير المهمة الاستطلاعية على مكتب المجلس بالموازاة مع إحالته على اللجنة المعنية، داخل أجل لا يتعدى ستين يوما من انتهاء المهمة، ليعقبها إجراء مناقشة تقرير المهمة الاستطلاعية داخل اللجنة، لتستدعى الحكومة من أجل حضور المناقشة، لتتولى اللجنة الدائمة إعداد تقرير حول المناقشة العامة لتقرير المهمة الاستطلاعية، ليحال تقرير اللجنة رفقة تقرير المهمة الاستطلاعية على مكتب المجلس الذي يقوم بدراسته واتخاذ قرار رفعه إلى الجلسة العامة من عدمه، وفي حالة رفع تقرير اللجنة إلى الجلسة العامة لمناقشته ، يمكن للحكومة حضور الجلسة للإجابة عن التساؤلات والاستفسارات المرتبطة بمناقشة التقرير المذكور.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.