الإجتماع الأسبوعي العادي للفريق النيابي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب‎

2014.01.29 - 4:56 - أخر تحديث : الأربعاء 29 أكتوبر 2014 - 4:34 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الإجتماع الأسبوعي العادي للفريق النيابي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب‎
الأخ الأمين العام يشيد بالعمل المتميز للفريق
عقد الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب يوم الثلاثاء 28 يناير 2014 اجتماعه الاسبوعي العادي لمناقشة النقاط الواردة في جدول الأعمال خاصة ما يتعلق منها بالأسئلة الشفوية الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة للحكومة المبرمجة ليومه الثلاثاء، والمبادرات التشريعية للفريق المتمثلة في تقديمه لمقترح قانون يتعلق بالمناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز بين النساء والرجال.
كما تميز الاجتماع بالكلمة التوجيهية للاخ الأمين العام للحزب الاستاذ حميد شباط، التي تطرق من خلالها إلى الوضعية السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها بلادنا خاصة بعد الاجراءات والقرارات اللآشعبية والأحادية التي اتخذتها الحكومة، والتي ستضر بالقدرة الشرائية لمواطنين وتهدد السلم الاجتماعي، وشدد على ضرورة تعبئة وجاهزية الفريق النيابي للتصدي لمثل هذه القرارت والاجراءات من داخل المؤسسة البرلمانية.
وأطلع الأخ الأمين العام الحاضرين على خلاصات الاجتماع التنسيقي لرؤساء أحزاب وفرق المعارضة المنعقد يوم أمس الاثنين 27 يناير 2014، والتي انصبت بالأساس على التنسيق على مستوى العمل البرلماني سواء فيما يتعلق بمراقبة العمل الحكومي أو فيما يخص التشريع، خاصة فيما يتعلق بمقترحات القوانين بما يضمن التفعيل السليم لأحكام الدستور خاصة ما يهم منه القوانين التنظيمية التي لا زال المخطط التشريعي متأخرا في تنزيلها كما يقتضيه الفصل 86 من الدستور.
كما أشاد الأخ الأمين العام بالعمل المتميز للفريق خلال هذه الدورة التي شارفت على نهايتها والذي تجلى بكل قوة وفعالية خلال مناقشة مشروع قانون المالية لهذه السنة سواء من حيث الدراسة أوالتعديلات أوالتصويت، وكذا تتبعه لقضايا وانشغالات المواطنين وبلورتها في إطار الأسئلة الشفهية، وكذا مساهمته الفعالة في إغناء العمل التشريعي من خلال مقترحات القوانين التي تقدم بها الفريق بما فيها (مقترح قانون تنظيمي يتعلق بالمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، مقترح قانون يتعلق بزراعة وتصنيع وتسويق عشبة الكيف ومقترح قانون يتعلق بالمناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز بين النساء والرجال، … وغيرها)، وتطرق الأخ الأمين العام إلى فعاليات الاحتفال بالذكرى الثمانين لتأسيس النواة الأولى لكتلة العمل الوطني.
وألح الأخ الأمين العام على ضرورة الاستعداد من اجل خوض غمار الاستحقاقات الانتخابية القادمة بكل ما تقتضيه من حضور قوي وتعبئة شاملة حتى يتمكن الحزب من تصدر المشهد السياسي.