في الاجتماع الإستثنائي للمجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بالجديدة

2016.06.07 - 7:01 - أخر تحديث : الجمعة 10 يونيو 2016 - 11:12 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
في الاجتماع الإستثنائي للمجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بالجديدة

 

دعوة جميع المواطنات والمواطنين إلى المقاربة التشاركية في برامج الحزب

 

انعقد الإجتماع الإستثنائي للمجلس الإقليمي لحزب الإستقلال بفرع الحزب بمنطقة جماعة خميس متوح إقليم الجديدة  بتاريخ  04/06/206 وقد حضر مناضلو ومناضلات الحزب ومنظماته الموازية وروابطه المهنية، حيث ركز على مناقشة مشروع برنامج الحزب  خلال الانتخابات  المقبلة.
وتناول الكلمة في البدابة، الأخ أحمد الحمولي افتتح الكلمة بنشيد حزب الاستقلال مرحبا    بالحضور، مؤكدا على ضرورة التلاحم بين الاستقلاليين، داعيا  الجميع إلى التجنيد للمحطة المتعلقة بالاستحقاقات البرلمانية المقبلة من أجل الظفر بأكبر عدد من المقاعد البرلمانية، تماشيا مع توجهات الحزب وخاصة منها توجهات الأمين العام للحزب الأخ حميد شباط..
ثم تناول الكلمة الأخ مبارك طرمونية كاتب فرع حزب الإستقلال والنائب البرلماني عن دائرة الجديدة الذي رحب بجميع الحاضرين كما نوه بالأخ جمال بنربيعة كرئيس للمجلس البلدي وفريقه الذين حضروا جميعا لهذه المحطة النضالية وأشاد بهم في تدبير الشأن المحلي بالجديدة.. كما نوه بالمجلس البلدي بأزمور وعلى راسهم الأخت نجية الوشيني النائب  الأول لرئيس المجلس وافتخر بالفريق الإستقلالي الذي يعمل معه بالإقليم, وأكد على الإستحقاقات البرلمانية المقبلة وقال: ينبغي أن نكون في صدارة الإنتخابات المقبلة كما كنا دائما وأشار إلى نقطة مهمة حينما دعا جميع المواطنين والمواطنات بصفته نائبا برلمانيا عن دائرة الجديدة ورئيس جماعة متوح إلى أنه في خدمتهم وأن بابه مفتوح في وجه العموم كما كان دائما وسيظل..
أما الأخ جمال بنربيعة الكاتب الإقليمي للحزب فقد اعتبر أن هذه بداية المعركة للاستحقاقات المقبلة، كما شكر جميع المستشارين والمستشارات الذين وضعوا فيه ثقتهم أثناء انتخابات مجلس المستشارين السابقة ودعا جميع الاستقلاليين إلى التلاحم ونكران الذات من أجل إعلاء المصلحة العامة للحزب والوطن كما شكر الأخ مبارك طرمونية على حفاوة الاستقبال، مؤكدا أنه هو الآخر يعتبر بابه مفتوحا في وجه العموم وأنه مستعد على الدوام من أجل التعاون مع ذطوي النيات الحسنة لخدمة  المصلحة العامة للبلاد والعباد.
وتناول الكلمة المفتش الإقليمي للحزب بسيدي بنور والنائب البرلماني الأخ محمد أبو الفرج ، مؤكدا أن الاستقلاليين بدكالة لازالوا جسما واحدا من سيدي بنور إلى البئر الجديد، مشيرا إلى أن تماسكهم وتعاونهم مكنهم من تحقيق مكتسبات مهمة في الإنتخابات السابقة بسيدي بنور رغم كل الإكراهات والمضايقات ، مؤكدا الاستعداد  الدائم للوقوف بجانب المواطنين بالإقليم والعمل من أجل ربح الاستحقاقات المقبلة..
الدكتور عبد المجيد سحنون مبعوث اللجنة التنفيذية وبعد الكلمة الترحيبية أكد على أن حزب الاستقلال حزب لكل المغاربة ومن يريد أن يتأكد عليه الرجوع إلى فجر الاستقلال.. كما أنه سيظل مفتوحا في وجه الجميع, ويضيف: رغم أن الحزب مملوء بالكفاءات والأطر إلا أنه أبى إلا أن ينهج طريق المشاركة من قبل جميع المواطنين والمواطنات من خلال الاستماع إلى همومهم ومشاكلهم واقتراحاتهم… من أجل وضع تصور واضح للحزب, وإذا كان الدستور المغربي قد نص على أن للمواطنات والمواطنين حق المشاركة في التشريع من خلال تقديم ملتمسات و عرائض لمجلس النواب والمستشارين و للمجالس المنتخبة.. فإن حزب الإستقلال بدوره يؤكد على أن للمواطنات والمواطنين حق المشاركة في برامج الحزب، وبالرجوع إلى عدد من الندوات التي جرت مؤخرا من قبل أطر حزب الاستقلال بجميع ربوع المملكة نجد أنها كانت محطة مهمة في وضع برامج الحزب الانتخابية وهو بذلك يريد أن يتعاقد مع الشعب ويريد أن يكون صريحا وواضحا معه, ومحطة اليوم هي للاستماع إلى مقترحات وملاحظات الإخوة والأخوات الحاضرين والغائبين وذلك من خلال ملأ الاستمارة التي وضعت بين أيدي الجميع.. والحزب اليوم مطالب أكثر من أي وقت مضى بأن يكون في الصدارة رغم كل الإكراهات والمعوقات, وحول طريقة العمل أكد على أن توجهات الحزب هي  الحكامة الجيدة والبحث عن الموارد المالية بعيدا عن إثقال كاهل الشعب المغربي بالزيادات وبعيدا عن الاقتراضات الخارجية وكذا البحث عن الموارد البشرية خصوص في القطاعات الاجتماعية واعتماد سياسة ناجحة بعيدا عن السياسة الشعبوية الحالية كما أكد على أن حزب الاستقلال سيطرح رقما هاما في قطاع الشغل  يصل إلى توفير حوالي 150 ألف منصب شغل سنويا.. أما القطاعات التي تحتاج إلى إصلاحات جوهرية فهي: قطاع التربية والتكوين الصحة والقضاء والإدارة..وحث الأخ المبعوث الجميع إلى تكثيف الجهود بدعوة المواطنين الذين لازالوا لم يسجلوا أسمائهم في اللوائح الانتخابية إلى الذهاب للتسجيل وهي مهمة رئيسية وخاصة فئة الشباب, وفي هذا اللقاء ثم دعوة جميع الإخوة الإستقلاليين إلى نبذ الخلاف وعدم إعطاء الخصوم فرصة للطعن في الترشيحات قبل أو بعد الاقتراع..

jadida2 ابراهيم عقبة 

 

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.