في اجتماع القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي

2014.01.31 - 10:24 - أخر تحديث : الأربعاء 29 أكتوبر 2014 - 4:27 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
في اجتماع القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي

في اجتماع القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي:

– تخطيط وبرمجة أنشطة كشفية كبرى زاخرة ومنتوعة مخلدة للذكرى الثمانين لتأسيس كتلة العمل الوطني تعزيز لدور المنظمة في تأطير الشباب والطفولة والاهتمام بالفئات الاجتماعية

صادقت القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي خلال اجتماعها نهاية الأسبوع الأخير على البرنامج السنوي للأنشطة الكشفية والتربوية والإشعاعية والاجتماعية الوطنية و الجهوية والمحلية التي تندرج في إطار الاحتفال بالذكرى الثمانين لتأسيس كتلة العمل الوطني التي يخلدها الحزب .و انطلاقة فعاليات تخليد الذكرى الثمانين لتأسيس الحزب مع إحياء الذكرى السبعين لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال التي تؤرخ للبداية الرسمية للحزب التي تعكس إرادة الاستقلاليين الصلبة لاستلهام والتشبع بالمبادئ والقيم الوطنية .

و كانت القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي عقدت اجتماعا لها، بحضور كافة أعضاء القيادة العامة ترأسه القائد العام للمنظمة الحاج “محمد أفيلال” وقد خصص هذا الاجتماع لمناقشة حصيلة الأنشطة الكشفية وتدارس آفاق عملها وتسطير البرنامج السنوي برسم موسم 2013ـ 2014. وفي بداية أشغال هذا الاجتماع تناول الكلمة الأخ القائد العام للمنظمة وقف خلالها طويلا للتذكير بما حققته المنظمة خلال موسم كامل من الأنشطة سواء على الصعيد الدولي أو الوطني أو الجهوي أو المحلي، حيث أشاد بجهود قادة المنظمة و مساهمتهم لإنجاح هذه الأنشطة والبرامج .

ثم استحضر الأخ القائد العام مقررات الاجتماعات الأخيرة للقيادة العامة والمجلس الوطني للمنظمة المنعقد في فاتح دجنبر الماضي، مشيدا في هذا الصدد بالكلمة التوجيهية والهامة التي تفضل بها الأخ الأمين العام للحزب الأستاذ “حميد شباط” والأخ “عبد القادر الكيحل” عضو اللجنة التنفيذية للحزب والكاتب العام للشبيبة الاستقلالية في بداية أشغال هذا المجلس والتي اعتبرتا بحق جامعة وشاملة لصيرورة المنظمة وأطرها واعترافا بما تقوم به المنظمة من أجل تأطير الشباب و تربية الأجيال .

وانتقل المجتمعون لدراسة جدول الأعمال وقدم في هذا الصدد الأخوة المناديب الوطنيين للمراحل و المفوضيات عروضا مفصلة عن الاجتماعات المنعقدة خلال العطلة الشتوية الأخيرة على مستوى مختلف جهات المملكة والتي تروم تقويم حصيلة الأنشطة الكشفية برسم الموسم الكشفي 2012/ 2013 وتقويم أداء الفرق الوطنية تلبية حاجيات الفروع والأقاليم من الأطر الكشفية الكفأة للإطلاع بمهامها التربوية و الإشعاعية وخاصة بالمناطق النائية والعميقة وذلك انسجاما وترسيخا مع المبادئ والأهداف الإستراتيجية المرتبطة بجماهيرية الحركة الكشفية التي تنهجها منظمة الكشاف المغربي ، كما كانت الفرصة لاجتماعات الفرق الوطنية و المفوضيات لوضع الخطط السنوية برسم الموسم الكشفي 2013 ـ 2014 ، وفي معرض عروضهم حيا الأخوة المناديب الوطنيون للمراحل و المفوضيات بدورهم البرنامج الوطني الذي أعده الحزب للاحتفال بالذكرى الثمانين لتأسيس كتلة العمل الوطني معتبرين أنشطة الفرق الوطنية و المفوضيات الوطنية و الجهوية و المحلية مخلدة لهذه المناسبة الكبيرة و المتجلية في تنظيم اللقاءات الوطنية للمراحل الكشفية و الندوات الفكرية و المسابقات الكشفية و المخيمات الوطنية و الجهوية و التداريب الكوينية الكشفية و ذات الاختصاص و الأيام الوطنية و الأسابيع الكشفية و لقاءات الأطر الكشفية و الرواد ومخيمات اليافعين و ذوي الاحتياجات الخاصة من منخرطي المنظمة بمختلف الجهات التي أعلنت انخراطها في هذا البرنامج و دعمها و مشاركتها بكل تلقائية و مسؤولية ، و مساهمة عن قرب في فقراتها لإنجاح هذه المحطة .

وفي السياق نفسه نوه الأخ القائد العام للمنظمة والإخوة أعضاء القيادة العامة بالدور الكبير الذي تقوم به القيادات الكشفية الوطنية والجهوية والإقليمية والمحلية من أجل إبلاغ الرسالة التربوية و الكشفية في سبيل تأطير و تنشيط الطفولة و الشباب عبر العديد من الأنشطة الإشعاعية الهادفة و الملتزمة في المجالات الثقافية و الاجتماعية وتقديم الخدمات لفئات المعوزين و المحتاجين و الفقراء .

ولم تفت الإخوة أعضاء القيادة العامة المناسبة للنقاش والتداول وتعميق البحث في العديد من القضايا المرتبطة بالسير العام للمنظمة و فروعها وتشكيل بعض اللجن للتتبع و الدراسة وفرصة كذلك لاتخاذ العديد من القرارات التي تهم البرنامج السنوي لأنشطة المنظمة و مشاريعها المستقبلية . .

. كما تم تدارس المجتمعون المستجدات الكشفية على الصعيدين الدولي والعربي هذا الأخير الذي تميز بعقد أشغال المؤتمر السابع للاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات هذا المؤتمر انعقد بمدينة مراكش ، من 16 إلى 21 يناير 2014 تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حول موضوع “المواطنة الملتزمة ، و الذي تميز بحضور رواد الكشفية العربية ومشاركين يمثلون مختلف الرابطات والجمعيات التي كان لها الفضل في تأسيس ونشر الحركة الكشفية في المنطقة العربية كمنظمة تربوية تساهم في تأطير الناشئة والشباب وتكوين المواطن .

كما تدارست القيادة العامة لمنظمة الكشاف المغربي أجواء الإعداد لعقد المؤتمر الوطني الحادي عشر للشبيبة الاستقلالية ومواكبتها لأشغال اللجنة التحضيرية ، ودعوة كافة أطر المنظمة وطنيا وجهويا وإقليميا ومحليا للانخراط في هذه المحطة و المساهمة في إنجاحها . وختم هذا الاجتماع الهام برسم أجندة محددة لمختلف الأنشطة والتظاهرات المقررة في إطار من الحماس والتعبئة التي تميز أطر المنظمة خدمة لرسالتها التربوية والوطنية والتنموية الفاعلة، و تحديد موعد قادم للاجتماع .