حزب الاستقلال يستدعي مزوار للبرلمان لمناقشة تطورات قضية الصحراء المغربية

2015.09.30 - 7:16 - أخر تحديث : الأربعاء 30 سبتمبر 2015 - 7:16 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
حزب الاستقلال يستدعي مزوار للبرلمان لمناقشة تطورات قضية الصحراء المغربية

دخل البرلمان المغربي على خط  “الأزمة” المغربية السويدية،بعد الموقف الأخير  لحكومة “استوكهولم”،الذي يتجه نحو الاعتراف بالجمهورية الوهمية،حيث تقدم حزب الاستقلال بطلب إلى رئيس لجنة الخارجية والدفاع الوطني من أجل لقاء عاجل مع صلاح الدين مزوار وزير الخارجية والتعاون، لتقديم تفاصيل آخر التطورات،التي يشهدها ملف الوحدة الترابية في ضوء الموقف السويدي الأخير.
وتجدر الإشارة إلى أن عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة،عقد لقاء مع زعماء الأحزاب السياسية بأمر من جلالة الملك محمد السادس لاطلاعهم على حيثيات الموقف السويدي الأخير،الذي يسعى إلى الاعتراف بجبهة “البوليساريو” الانفصالية،حيث تقتضي الضرورة التعبئة الشاملة من أجل الدفاع عن القضية الوطنية.
وتبعا لذلك،اتفق زعماء الأحزاب السياسية على القيام بزيارة مشتركة لدولة السويد من أجل شرح الموقف المغربي،والتعريف بمقترح الحكم الذاتي،الذي يعتبر المدخل الأساس لحل لإنهاء الصراع في الصحراء المغربية.