الخناق يشتد على تنظيم الدولة الإسلامية بسوريا

2015.10.01 - 10:57 - أخر تحديث : الخميس 1 أكتوبر 2015 - 10:57 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الخناق يشتد على تنظيم الدولة الإسلامية بسوريا

روسيا تواصل غاراتها على مواقع التنظيم لليوم الثاني على التوالي 

شنت المقاتلات الروسية غارات جديدة على أربع  مواقع استراتيجية لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة إدلب و حماه و حمص .و وجه الطيران العسكري الروسي ضرباته الجوية ليلا على الأراضي السورية نفذتها طائرات من نوع “سوخوي 24 و سوخوي 25 ” تابعة للجيش الروسي منتشرة في قاعدة جوية  التابعة لروسيا في مطار اللاذقية شمال غرب سوريا . و تمكنت المقاتلات الروسية في ثماني طلعات جوية مساء يوم الخميس من تدمير مقر قيادة مجموعات إرهابية ومخزن أسلحة في منطقة إدلب ، و كذلك محلاً لتصنيع سيارات مفخخة في شمال حمص وفق ما أعلنته وزارة الدفاع الروسية  في بيان لها. ولم يقتصر قصف الطيران الروسي  على المناطق و البلدات  البعيدة عن وسط سوريا،  بل استهدف مركز قيادة المقاتلين في منطقة حماه وسط  سوريا ،الشيء الذي تبرمت منه الولايات المتحدة، حيث قال وزير الخارجية جون  كيري في اجتماع لدول أعضاء الأمم المتحدة أنه إذا استمرت  روسيا في شن  ضرباته  الجوية على وسط سوريا ،ستسفر لا محالة عن سقوط مدنيين مما  سيزيد الوضع تعقيدا في سوريا خاصة و أن مواقع تنظيم الدولة الإسلامية لا تبعد كثيرا عن المدن السورية و بالتالي احتمال سقوط ضحايا في صفوف المدنينن . وفي هذا السياق،أوضحت  وزارة الدفاع الروسية أنه من أجل تجنب الخسائر المدنية،تمت الضربات بعيدا عن البلدات “بفضل معلومات جمعت من مصادر مختلفة وبفضل معلومات من طائرات استطلاع بدون طيار وكذلك من خلال صور الأقمار الاصطناعية.و من جانبه أكد  مصدر أمني سوري هذه الضربات و  قال إن أريع طائرات حربية روسية أغارت على مقرات لجيش الفتح في جسر الشغور وجبل الزاوية في ريف إدلب، كما استهدفت أهدافا للجماعات المسلحة بينها مقرات ومخازن أسلحة في قرية الحواش عند سفح جبل الزاوية بريف حماة الغربي.