في لقاء تواصلي لحزب الاستقلال مع أعضاء المجالس الترابية بجهة سوس ماسة

2015.10.02 - 4:51 - أخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2015 - 5:03 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
في لقاء تواصلي لحزب الاستقلال مع أعضاء المجالس الترابية بجهة سوس ماسة

الحزب  حصل على  24 في المائة من مجموع مقاعد الجهة

عقد حزب الاستقلال لقاء تواصليا مع أعضاء المجالس الترابية بجهة سوس ماسة مساء الأربعاء 1 أكتوبر،بمدينة أولاد تايمة و ذلك في إطار عرض حصيلة الحزب بكل من أقاليم الجهة،واستحضار الدور الريادي الذي يلعبه حزب الاستقلال بهذه الجهة على مستوى الحصيلة الوطنية،اعتمادا على  الإحصائيات النهائية.
و خلال هذا اللقاء استحضر الأخ عبد الصمد قيوح المنسق الجهوي لحزب الاستقلال بجهة سوس ماسة حصيلة عامة مبنية على أرقام و معطيات رسمية،بحيث تمكن حزب الميزان من تحقيق نتائج مهمة على مستوى المقاعد المحصل عليها  التي بلغت في المجموع ( 754) مقارنة مع الأحزاب المشاركة التي تحصلت كلها على ( 3163 مقعد ) على كافة الجهة و هم ما يعني ضمنيا أن حزب الاستقلال لوحده حصل على نسبة 24 في المائة من مجموع مقاعد الجهة.
و تعتبر هذه النتائج إيجابية و مشرفة للغاية في دلالة واضحة أن أعضاء الحزب على مستوى الجهة يعملون على قدم و ساق لتبليغ الرسالة النبيلة للحزب و أيضا توطيد علاقة الثقة و الاحترام التي تجمع الحزب بباقي الفرقاء الاجتماعيين و على رأسهم المواطنون .
و أكد الأخ عبد الصمد قيوح أن النتائج العامة التي حققها الحزب بجهة سوس ماسة كان لها دور هام على مستوى النتائج المحصل عليها على الصعيد الوطني و ساهمت بشكل كبير في احتلال الحزب المرتبة الثانية وطنيا خلال الانتخابات الجماعية و الجهوية الأخيرة التي عرفها المغرب،و أضاف الأخ عبد الصمد قيوح أن الحزب حصل بجهة سوس ماسة على ( 129067 ) ناخب من أصل ( 940933) على الصعيد الوطني أي بمعدل 12 في المائة من النتائج المحصل عليها .
ودعا الأخ عبد الصمد قيوح كافة أعضاء المجالس الترابية بجهة سوس ماسة إلى تثمين الجهود و العمل الجاد و المستمر و ذلك من أجل تحقيق نتائج إيجابية و مشرفة في انتخابات أعضاء مجلس المستشارين ليتم التصويت بكثافة على مرشحي الحزب مما سيخول لحزب الاستقلال الظفر بأكبر عدد من المقاعد في الجهة .
و تجدر الإشارة إلى أن جهة سوس ماسة  تتوفر على موروث غابوي مهم، حيث تصل نسبة المساحات الطبيعية إلى حوالي 19،1% من المساحات المتواجدة على الصعيد الوطني. وتغطي الغابة ما يقارب 16% من التراب الجهوي موزعة على مختلف أقاليم الجهة،إذ يتوفر إقليم تارودانت لوحده على 49% من مجموع المساحة الجهوية،في حين ورغم شساعة إقليم ورززات وزاكورة فإنهما لا يضمان سوى 5،3% من هذه المساحة. و ورغم اختلاف وتنوع الغطاء النباتي بالجهة فإن شجرة الأركان تحتكر أكثر من 63% من المساحة الغابوية،وتنتشر بحوض سوس ماسة وجبال الأطلس الكبير والأطلس الصغير الغربيين. كما تغطي حوالي 730 ألف هكتار تتوزع على عمالات أكادير وإدوتنان وإنزكان أيت ملول وكذا أقاليم اشتوكة ايت باها وتارودانت وتزنيت وسيدي إفني من الموارد المائية .