الجيش الإسرائيلي يبدأ حملته العدوانية لهدم منازل الفلسطينيين في القدس المحتلة

2015.10.06 - 5:30 - أخر تحديث : الثلاثاء 6 أكتوبر 2015 - 5:30 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الجيش الإسرائيلي يبدأ حملته العدوانية لهدم منازل الفلسطينيين في القدس المحتلة

بدأت القوات الإسرائيلية صباح يوم الثلاثاء 6 أكتوبر في شن حملة عدوانية  لهدم منازل المواطنين الفلسطينيين،الذين شككت إسرائيل في قيامهم بتنفيذ هجمات ضد الإسرائيليين في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين.
وباشرت إسرائيل بهدم منازل الفلسطينيين،بعدما أمر رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بتشديد القمع في مواجهة التصعيد في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين.
و حسب مصادر إعلامية  عن وكالة الأنباء الفرنسية فإن الجيش الإسرائيلي قام بهدم منزل غسان أبو جمل في حي جبل المكبر في القدس الشرقية، بعدما اتهمته الشرطة الإسرائيلية  بتنفيذ الشاب الفلسطيني مع ابن عمه عدي، في 18 نوفمبر 2014، هجوما على كنيس يهودي في حي هار نوف في القدس الغربية، ما أدى إلى مقتل خمسة إسرائيليين هم أربعة حاخامات وشرطي،قبل أن تقتلهما الشرطة الإسرائيلية كما تم هدم منزل في جبل المكبر لعائلة محمد الجعابيص،الذي اتهمته إسرائيل بتنفيذ هجوم في 4غشت  2014،إذ صدم حافلة بجرافة كان يقودها ما أدى إلى مقتل يهودي متطرف وإصابة خمسة آخرين،قبل أن ترديه الشرطة قتيلا .
واستهدفت إسرائيل منزل عائلة  الشهيد معتز حجازي كذلك في عملية الهدم  في حي ابو طور في القدس الشرقية.وكان حجازي أطلق النار في 29  أكتوبر 2014 على القيادي في اليمين المتطرف الإسرائيلي” يهودا غليك ”،الذي يدعو للسماح لليهود بالصلاة في المسجد الأقصى. ونجا غليك من الهجوم، وفي اليوم التالي قتلت الشرطة حجازي في منزله .
وتشهد العديد من المناطق والمدن الفلسطينية منذ السبت اشتباكات عنيفة بين شبان فلسطينيين،والجيش والشرطة الإسرائيليين ،في سيناريو يلوح  لقيام انتفاضة فلسطينية ثالثة بعد التصعيد الكبير الذي شنته إسرائيل على الأراضي الفلسطينية .