البنك الدولي: الدعم العام بالمغرب لم يصل إلى الفقراء ولم يوفر فرص الشغل

2016.01.26 - 11:03 - أخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 11:03 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
البنك الدولي: الدعم العام بالمغرب لم يصل إلى الفقراء ولم يوفر فرص الشغل

رسم البنك الدولي صورة قاتمة حول واقع الأوضاع الاقتصادية بالمغرب، وذلك بتقديمه لانتقادات لاذعة للمملكة في آخر تقرير أصدره حول الأوضاع الاقتصادية لدول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا،مؤكدا أن الدعم العام بالمغرب لم يصل إلى الفقراء ولم يوفر فرص الشغل.
ومن الانتقادات التي وجهها البنك الدولي للاقتصاد المغربي أن نموه دائما ما يتسم بالتقلب وعدم الاستقرار،قبل أن يتحدث عن المغرب،وعلى غرار دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا،باعتباره يسجل أعلى نسبة توظيف المواطنين في القطاع العمومي مقارنة مع القطاع الخاص،كما تعتبر من أوائل الدول العربية التي قلصت حجم الإنفاق العمومي على الطاقة.
وأظهرت معطيات البنك الدولي أن نسبة تغيب الموظفين العموميين في البلاد، وخصوصا في قطاع الصحة، بلغت 27 بالمائة، وهي نسبة أقل من تلك المسجلة في مصر،التي تبلغ فيها نسبة التغيب 32 بالمائة؛ وكانت أعلى نسبة تم تسجيلها في اليمن بأكثر من 37 بالمائة.
وفي معيار أسماه البنك الدولي “الصوت والمساءلة”، والذي يقيس مدى رضا المواطنين عن الإدارة وعن محاسبة المسؤولين المخالفين،تبين أن المغرب يوجد وسط اللائحة مقارنة مع دول المنطقة،ومع ذلك أكد البنك ذاته أن الإحباط بات سائدا بسبب سوء الخدمات العامة وضعف الإدارة العامة.
وعن حصة المستفيدين من الدعم العمومي للطاقة الذي من المفترض أن يهم 40 في المائة من الساكنة الأكثر فقرا،أوضح البنك الدولي أنها لا تتجاوز في المغرب 18 بالمائة من مجموع الدعم العمومي،مشددا على أنه من الخلاصات التي توصل إليها أن الدعم العام لم يصل إلى الفقراء  ولم يخلق فرص الشغل.. 

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.