الأمين العام لحزب الاستقلال يترأس لقاء جماهيريا حاشدا بسيدي قاسم

2016.02.15 - 9:44 - أخر تحديث : الإثنين 15 فبراير 2016 - 8:45 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأمين العام لحزب الاستقلال يترأس لقاء جماهيريا حاشدا بسيدي قاسم

الأساتذة المتدربون يتعرضون لظلم كبير والحكومة مطالبة الحكومة بالإسراع في إيجاد حل لمشكلهم

دعوة الحكومة إلى فتح حوار مع الأحزاب لمناقشة جميع المشاكل المطروحة في إطار الأخوة والوطنية الصادقة

ضرور العمل من أجل استرجاع المغرب لكافة أراضيه المغتصبة في الشمال والشرق

سيدي قاسم :الخلية الإعلامية

في إطار سياسة القرب، ترأس الأخ حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، لقاءا تواصليا هاما مع مناضلي و مناضلات و أطر الحزب والمواطنين والمواطنات، يوم الأحد 14 فبراير 2016 بمدينة سيدي قاسم، حيث تميز هذا اللقاء بالحضور الملفت والوازن لساكنة الإقليم الذين تفاعلو مع العرض السياسي للأمين العام، فيما عرف اللقاء حضور الأخ عبد الله البقالي عضو اللجنة التنفيذية منسق الجهة، والأخ محمد الحافظ رئيس المجلس البلدي لمدينة سيدي قاسم و المفتش الإقليمي وعدد من أطر الحزب ببعض الأقاليم المجاورة. 



واعتبر الأخ الأمين العام في عرضه السياسي،أن سياسة الحكومة الحالية تسببت في الاحتقان الاجتماعي،وأدخلت المغرب في دوامة من المشاكل الاقتصادية،حيث ازدادت نسبة الهدر المدرسي، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة البطالة، وغيرها من المشاكل،مبرزا  أن المغرب يتوفر على الأمكانيات والمؤهلات التي تمكنه من التغلب على هذه المشاكل لكونه يشكل نموذجا ديمقراطيا متميزا بالمقارنة مع العديد من الدول العربية، وهو ما يظهر جليا من خلال فوز حزب العدالة والتنمية برئاسة الحكومة بعد أن كان في المعارضة لسنوات عدة. 
وسجل الأخ حميد شباط أن الشباب المغربي أبان عن أنه من أذكى الشباب في العالم، وذلك بمساهمته في تدبير كافة المراحل والمشاكل التي عاشتها البلاد ، دون جرها إلى ما لا تحمد عقباه، وهو ما أظهر مدى وعي هذا الشباب بتحمل المسؤولية،على عكس بعض الدول الشقيقة التي تعاني بسبب ما يسمى الربيع العربي، مبرزا أن حزب الاستقلال قام بتنظيم مجموعة من لقاءات الأطر والكفاءات، لتهييئ المشروع المجتمعي المتكامل للحزب من القواعد وفي مقدمتهم الشباب، وذلك لربح رهانات وتحديات المستقبل.
وأبرز الأخ حميد شباط أن ما يتعرض له الأساتذة المتدربين،فيه ظلم كبير،داعيا الحكومة الحالية إلى الاجتهاد من أجل إيجاد حل لمشكلهم في أسرع وقت ممكن، وذلك من أجل تفادي المشاكل التي ستواجه التعليم في السنة المقبلة بسبب الخصاص الذي سيكون كبيرا، كما اعتبر أن الحكومة المقبلة بإمكانها حل هذا المشكل من خلال سد الخصاص، مؤكدا ان جميع مراكز التكوين بالمغرب توفر حوالي 9800 أستاذ متدرب وأستاذة متدربة، وهو ما سيساهم في تقليص نسب الخصاص.
وتطرق الاخ حميد شباط لموضوع الوحدة التراببية المغربية، مشددا على ضرورة العمل من أجل استرجاع المغرب لكافة أراضيه المغتصبة، مؤكدا أن حزب الاستقلال ظل يطالب برحيل المستعمر من الأراضي المغربية، التي يحتلها في الشمال والجنوب الشرقي للبلاد و أكد الأخ الأمين العام أن حزب الاستقلال ليس لديه خلاف مع أي حزب آخر، ولن يسمح لأحد بإدخاله في خلاف مع أي من الأحزاب، أو أي مؤسسة، مشيرا إلى أن مرجعية حزب الاستقلال معروفة،وهو مستعد للتحالف مع جميع الأحزاب في الانتخابات التشريعية المقبلة على قاعدة خدمة المصالح العليا للبلد وتوفير العيش الكريم للمواطنين والتي تبقى أولى من المناصب ومن مواقع المسؤولية.
وختم الأخ حميد شباط عرضه السياسي،بدعوته الحكومة للقيام بلقاء مستعجل مع الأحزاب في المعارضة داخل البرلمان لمناقشة جميع المشاكل المطروحة في إطار الأخوة والوطنية الصادقة،والعمل على إبداع الحلول بعيدا عن أي مواقف مسبقة ،وذلك تحت إشراف صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي يعتبر شغله الشاغل حماية أمن واستقرار البلاد وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والنهض بأوضاع الفقراء وعموم المواطنين،مؤكدا أن توحيد العمل وجعله داخل فريق واحد سيسرع من وثيرة تجاوز المشاكل ونجاعة الاصلاح.

sidi kacem 3_n

sidi kacem6_n

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.