حاملو شهادة الباكلوريا الموريطانية متوجسون من المصير المجهول

2016.03.09 - 8:53 - أخر تحديث : الأربعاء 9 مارس 2016 - 9:00 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
حاملو شهادة الباكلوريا الموريطانية متوجسون من المصير المجهول

 كلية الآداب بالدار البيضاء لم تدرج أسماءهم في لوائح نتائج امتحانات الفصل الأول

البيضاء  رضوان خملي

مفاجأة غير سارة، بالنسبة للطلبة حاملي شهادة الباكلوريا الموريطانية، أعلنت عنها يوم  الثلاثاء كلية الآداب عين الشق بالدارالبضاء،ذلك أن إدارة هذه الكلية لم تدرج أسماء الطلبة الحاصلين على الباكلوريا الموريطانية، ولم تعلن عن نتائجهم بخصوص امتحانات الفصل الأول في شعبة الدراسات الإسلامية.
وحسب عدد من طلبة كلية عين الشق فقد اتخذت الإدارة هذا الإجراء من أجل إجبار الطلبة على إتمام الوثائق المتعلقة بالتسجيل خاصة الحصول على معادلة شهادة الباكلوريا من الجهات المختصة وشهادة الإعدادي.
ويتساءل المتتبعون لهذا الملف ما إذا كان الإجراء الذي أقدمت عليه الكلية المذكورة يعتبر    لهؤلاء الطلبة من الكلية، وحرمانهم من متابعة دراستهم ، خاصة أن الإدارة سبق أن أعلنت عن  آخر أجل لتسليم الملف كاملا، وهو 30 أبريل القادم،علما بأنها سبق  أن أصدرت نفس الإعلان في شهر نونبر الماضي ، على أن يكون آخر أجل هو 30 دجنبر الماضي.
وتجدر الإشارة إلى أن عددا كبيرا من الطلبة أصيبوا بذهول عندما فوجئوا بعدم إدراج أسمائهم في لوائح نتائج الامتحانات الخاصة بالفصل الأول،وهم متوجسون من المصير المجهول الذي ينتظرهم .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.