قوات الأمن تستعمل العنف من جديد لمنع تظاهرة  سلمية لأساتذة الغد بالبيضاء

2016.03.11 - 7:37 - أخر تحديث : الجمعة 11 مارس 2016 - 7:38 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
قوات الأمن تستعمل العنف من جديد لمنع تظاهرة  سلمية لأساتذة الغد بالبيضاء

استعملت قوات الأمن، يوم الخميس 10 مارس 2016، بالدار البيضاء، العنف والقوة لمنع تظاهرة سلمية للأساتذة المتدربين الرافضين لمرسومي وزير التعليم،رشيد بلمختار، الخاصين بفصل التكوين عن التوظيف، وتقليص المنحة إلى النصف.
واحتج المئات من الأساتذة المتدربين في شارع الحسن الثاني كما عاين موقع “استقلال.انفو”، مرددين شعارات تطالب بإسقاط المرسومين بطريقة سلمية،  لتتدخل بعد ذلك الشرطة لتفرق المحتجين بطريقة مهينة تحط من كرامتهم، مستعملين العنف اللفظي والجسدي في وجه الأساتذة والأستاذات المتدربات اللائي نلن “حقهن” من التنكيل رغم مرور يومين فقط على احتفال المغرب باليوم العالمي للمرأة.
وتجدر الإشارة إلى أن أزمة الأساتذة المتدربين وصلت شهرها الخامس، ولا يزال أساتذة الغد مصرين على مقاطعة الدروس النظرية والتطبيقية، وخوض أشكال احتجاجية مختلفة إلى حين الاستجابة إلى مطالبهم.

اساتذة 1

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.