هكذا يحن بعض رجال السلطة إلى العهد البائد

2016.05.10 - 9:06 - أخر تحديث : الثلاثاء 10 مايو 2016 - 9:06 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
هكذا يحن بعض رجال السلطة إلى العهد البائد

 

قائد قيادة الجدور بإقليم اليوسفية يستهدف الأخ غالم الدغوغي

 

لا زال  بعض رجال السلطة يحنون إلى العهد البائد، حيث لا يترددون في هضم حقوق المواطنين والاعتداء على مصالحهم، وذلك نتيجة اشتغالهم خارج القوانين الجاري بها العمل، وتجاوزهم مقتضيات الدستور، ويصل الأمر إلى حد حرمان المواطنين من حقهم في الترشح والتسجيل باللوائح الانتخابية، بلجوئهم إلى تدبير المكائد والمآمرات، وهو ما تعرض له الأخ  غالم الذغوغي الكاتب فرع حزب الاستقلال بجماعة الجدور.
وتعود تفاصيل الواقعة، إلى الهجوم المدبر الذي تعرض له الأخ الذغوغي بإيعاز من قائد قيادة الجذور بإقليم اليوسفية، حيث قام أفراد عصابة مسخرة   باعتراض سبيل المناضل  في أحد أزقة مدينة اليوسفية، وأشبعوه ضربا وسبا وشتما، وسلبوه جميع ممتلكاته الشخصية والتي من بينها بطاقة التعريف الوطنية، وبطاقة عضوية المجلس الوطني لحزب الاستقلال، وبطائق بنكية والبطاقة الالكترونية للمكتب الوطني للماء والكهرباء الخاصة بعداده المنزلي الكائن بدوار الغوالم القبة.
ويتضح أن المعتدون على  الأخ الدغوغي،  يحاولون خدمة نزوات القائد  الذي  يمارس باستمرار التضييق على المناضل الاستقلالي ، ويسعى جاهدا إلى  حرمانه من الوثائق الإدارية التي تثبت أنه يقطن بشكل رسمي  بدوار الغوالم، والتشطيب عليه من اللوائح الانتخابية، وذلك بالرغم من  كونه  يقطن منذ مدة طويلة بمنزله الموجود بعين المكان ، وبجانبه عدة هكتارات من الأغراس، والأكثر من ذلك أنه  مثل سكان  لأكثر من 15 سنة كمستشار جماعي لفترتين متواليتين بالمجلس الجماعي الجدور.
ويطالب الأخ الذغوغي من الجهات المسؤولة، بالتدخل العاجل من أجل محاسبة المعتدين ومن وراءهم، والعمل على  إنصافه واسترداد حقه الدستوري في التسجيل باللوائح الانتخابية، والترشح لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.