كلمة الأخ عبد القادر الكيحل في افتتاح الندوة الفكرية حول موضوع السلفية

2016.05.28 - 8:31 - أخر تحديث : السبت 28 مايو 2016 - 8:32 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
كلمة الأخ عبد القادر الكيحل في افتتاح الندوة الفكرية حول موضوع السلفية

نظم حزب الاستقلال السبت 28 ماي 2016 ندوة فكرية تحت عنوان ” السلفية بين المشرق  والمغرب مسارات ورهانات ” و ذلك بحضور ثلة من المفكرين و الدكاترة المتخصصين في بالمركز العام للحزب، حيث تم التطرق إلى مجموعة من المواضيع المتعلقة بالسلفية و تبعاتها في الوطن العربي خاصة بين المشرق و المغرب .
و افتتح الأخ عبد القادر الكيحل الندوة، حيث أكد في كلمة مقتضبة أن حزب الاستقلال كان دائما يشكل فضاء  منفتحا للحوار و النقاش حول مجموعة من القضايا المرجعية ، مبرزا أن موضوع السلفية بين المشرق و المغرب مسارات و رهانات مستوحى من مرجعية الفكرية لحزب الاستقلال باعتباره حزب سياسيا رائده و مؤسسه زعيم التحرير علال الفاسي الذي جسد في سلوكه السياسي الالتقائية بين المشرق و المغرب مضيفا أن الزعيم الراحل عاش سنوات في المشرق و بالتحديد في مصر.
و اعتبر الأخ عبد القادر الكيحل أن بخصوص موضوع السلفية فقد رأى زعيم التحرير الذي كان يؤمن بأن  السلفية تمثل التجديد و النهضة التي أبدعت مفاهيم  ومصطلحات التجديد و الانفتاح على العصر و كذلك القيم الوطنية و الإنسية مؤكدا أن السلفية التي روج لها علال الفاسي التي استفادت من خبرات الشرق ضلت تؤمن بالوطنية المتفردة و بالتالي جعلت من النموذج المغربي متماسكا و متميزا..

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.