العيون تحتضن القمة المغاربية الأولى للقادة الشباب 

2016.05.28 - 1:04 - أخر تحديث : السبت 28 مايو 2016 - 1:47 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
العيون تحتضن القمة المغاربية الأولى للقادة الشباب 

تحتضن مدينة العيون من 27 إلى 29  من ماي الجاري، إنطلاق أشغال القمة المغاربية الأولى للقادة الشباب والمنعقدة تحت شعار “القيادات الشبابية نحو وحدة مغاربية”،  وذلك بمشاركة وفود من الجزائر وموريتانيا وتونس وليبيا.
واعتبر الأخ الحاج مولاي حمدي ولد الرشيد رئيس المجلس البلدي لمدينة العيون، والذي افتتح فعاليات هذه القمة، المنظمة من قبل اتحاد شبيبة الساقية الحمراء وادي الذهب، أن هذه القمة حدث مغاربي متميز وفرصة للوقوف على النموذج التنموي الذي تعرفه الأقاليم الجنوبية للمملكة، بالإضافة إلى أنها قمة تهدف بالأساس الى فسح المجال للقادة الشباب بدول المغرب الكبير لطرح ومناقشة القضايا الراهنة والتحديات التي يواجهها الاتحاد المغاربي على مختلف المستويات.
ومن جهته قال الأخ سيدي حمدي ولد الرشيد رئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء، في كلمة ألقيت بالنيابة عنه، إن شباب البلدان المغاربية يمكن أن يضطلعوا بدور مهم في توطيد العلاقات المغاربية باعتبارهم قوة اقتراحية وشريحة فاعلة تحرص على اعتماد كل الآليات الممكنة لتقريب وجهات النظر بين مسؤولي هذه الدول.
وقدم رئيس الجهة جملة من التوصيات إلى القمة؛ حيث شدد على ضرورة تيسير تنقل الأشخاص وفتح الحدود ونقل رؤوس الأموال والبضائع والخدمات بين البلدان المغاربية، وبناء منظومة تعليمية مغاربية موحدة على مستوى التربية والتكوين، والحفاظ على الاستقرار والأمن بالمنطقة المغاربية.
كما دعا إلى فسح المجال أمام شبكات المجتمع المدني المغاربي باعتباره الآلية الأكثر فعالية لفتح جسور التواصل بين المؤسسات، وإيجاد حل واقعي وتوافقي لقضية الصحراء المغربية تحت سيادة الحكم الذاتي، وفي نطاق السيادة المغربية، “باعتباره الحل الوحيد، وتأكيدا للتكافل بين الوحدات الترابية وتماشيا مع أهداف النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية”.
ودعا المشاركون في هذه القمة التي تنظم بمقر مجلس جهة العيون الساقية الحمراء، إلى إعادة إحياء الاتحاد المغاربي، المجمد منذ سنة 1989،حيث أجمعت الوفود الممثلة لبلدان تونس والجزائر وموريتانيا وليبيا على أن إحياء الاتحاد المغاربي بات أكثر إلحاحا في ظل التطورات التي يعرفها العالم.
وشارك حزب الاستقلال بوفد مهم، ضم كل من الإخوة عبد القادر الكيحل وعادل بنحمزة عضوي اللجنة التنفيذية للحزب، والأخ عمر عباسي الكاتب العام لمنظمة الشبيبة الاستقلالية، بالإضافة إلى مجموعة من القيادات الشبابية بالمنظمة.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.