الأخ حميد شباط: استهداف حزب الاستقلال جريمة في حق الديمقراطية

2016.06.15 - 5:30 - أخر تحديث : الأربعاء 15 يونيو 2016 - 2:50 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأخ حميد شباط: استهداف حزب الاستقلال جريمة في حق الديمقراطية

 

قال الأخ حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، خلال الندوة الصحافية التي عقدت يوم الثلاثاء 14 يونيو 2016، بالمركز العام للحزب بالرباط، أن الاستهداف الذي يتعرض له مناضلو ومنتخبو حزب الاستقلال جريمة في حق الديمقراطية، مبرزا أن ما حدث في الداخلة وفي شرق المغرب وجنوبه كارثي، معتبرا أن الغرض من هذا المسلسل هو محاولة بتر تاريخ المغرب الذي يعتز به حزب الاستقلال.
وأكد الأخ حميد شباط، أن وزارة الداخلية تستهدف حزب الاستقلال من خلال الطعون التي تقدمت بها ضد مستشاريه بالغرفة الثانية للبرلمان، والذين تمت تبرئتهم من طرف القضاء، قبل أن يقوم المجلس الدستوري بتجريدهم من مقاعدهم البرلمانية، مضيفا أن من حق أي حزب أن يطعن في نتائج الانتخابات، ولكن على الداخلية أن تكون شريكا للجميع.
وأوضح الأخ الأمين العام، أن استهداف حزب الاستقلال ظهر منذ انتخابات 4 شتنبر وانتخابات مجلس المستشارين، مسجلا أن الإدارة حاولت ألا يكون لحزب الاستقلال فريق بمجلس المستشارين، مبرزا أن حزب الاستقلال مقتنع تماما ببراءة  المستشارين الاستقلاليين الذين تم إسقاط عضويتهم من طرف المجلس الدستوري، وأنه لن يظل مكتوف الأيدي وسيعمل على الوقوف إلى  جانبهم لإعادة انتخابهم من خلال الانتخابات الجزئية.
وسجل الأخ حميد شباط أن قضية الأخ الخطاط ينجا الرئيس المنتخب لجهة الداخلة – وادي الذهب، يشكل مظهرا واضحا من مظاهر استهداف الحزب، حيث لا تكل الإدارة من محاربة الشعب عن طريق محاربة الأحزاب السياسية المؤمنة بقضاياه، مؤكدا أن كل هذه الضربات لن تزيد حزب الاستقلال إلا عزيمة وإصرارا وصمودا، وهذا ما يجب أن يعرفه هؤلاء  الذين أشرفوا على هذا السيناريو الباهت، وعليهم أن  يعرفوا جيدا  أن حزب الاستقلال لن يسمح لأحد بالتدخل في قراره السياسي، وعليهم أن يدركوا أن حزب الاستقلال الذي واجه طيلة 83 سنة من الكفاح،مختلف أشكال التآمر، قصد بناء مجتمع حر وديمقراطي، يتسع لجميع المواطنين، ويضمن له العدالة الاجتماعية والعيش الكريم، أن هذا الحزب غير قابل للترويض  أو عصي على الخضوع لأي جهة كيفما كانت، ببساطة لأنه   حزب الاستقلال برز من الشعب وأسسوه أبناء الشعب ، واختار الاحتكام  للديمقراطية الداخلية ولأجهزته التقريرية.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.