القوات الموالية للحكومة الليبية تواصل زحفها على مواقع “داعش”

2016.08.16 - 5:44 - أخر تحديث : الثلاثاء 16 أغسطس 2016 - 5:44 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
القوات الموالية للحكومة الليبية تواصل زحفها على مواقع “داعش”

السيطرة على أحد آخر جيوب تنظيم “الدولة الإسلامية” بسرت


 

 أعلنت القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية أنها تمكنت من السيطرة على كامل الحي رقم 2 في سرت، أحد ثلاثة حياء يتحصن فيها مقاتلو تنظيم “الدولة الاسلامية”، وذلك في أعقاب هجوم شنته صباح يوم  الثلاثاء 16 غشت 2016 .
وفي هذا الإطار ذكر رضا عيسى المتحدث باسم عملية”البنيان المرصوص”، وهو الإسم الذي تعرف به الحملة العسكرية التي بدأتها الحكومة المعترف بها دوليا قبل ثلاثة اشهر لإستعادة سرت من تنظيم “الدولة الإسلامية”، إن القوات الموالية للحكومة “حررت كامل الحي الرقم 2 وهي تتقدم حاليا داخل الحي رقم 1” الواقع في وسط سرت والذي يشكل مع الحي رقم 3 الواقع بالشرق آخر جيوب “الدولة الإسلامية” في المدينة الواقعة في شمال وسط ليبيا.
وكانت دبابات ومدرعات تابعة للقوات الموالية للحكومة بدأت، صباح الثلاثاء، تقدمها في الحي رقم 2 الواقع في الشطر الغربي من سرت تحت غطاء ناري لمدافع الهاون والميدان.


 ولم تعرف في الحال حصيلة معارك الثلاثاء، فيما أكدت “البنيان المرصوص” أن هناك “عشرات الجثث لعصابة داعش في أرض المعركة”، في معلومة لم يؤكدها اي مصدر آخر. وكان تنظيم “الدولة الاسلامية” أعلن أن اثنين من انتحارييه فجرا الأحد سيارتين مفخختين قرب تجمعين لقوات “البنيان المرصوص” في سرت، متحدثا عن مقتل واصابة “العشرات”، بينما تقول القوات الموالية للحكومة إن الحصيلة “مضخمة” لأن عدد القتلى كان اثنين فقط إضافة إلى ستة جرحى.


 وبعدما كان تنظيم الدولة الاسلامية يسيطر على كامل أنحاء سرت ويتخذها معقلا أساسيا له، باتت سيطرته تقتصر حاليا على اثنين فقط من احياء المدينة هما الحيان 1 و 3 ، بينما تطوقه قوات “البنيان المرصوص” من جميع الجهات بما في ذلك من البحر حيث تتمركز قطع بحرية تمطر مواقعه بوابل من القذائف والصواريخ.



اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.