الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد في أول خروج إعلامي بمناسبة الحملة الانتخابية

2016.09.30 - 5:03 - أخر تحديث : الجمعة 30 سبتمبر 2016 - 5:21 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد في أول خروج إعلامي بمناسبة الحملة الانتخابية

 

حزب الاستقلال يقود حملة انتخابية تتميز بالتلاحم والتواصل بين كافة المواطنين والمناضلين

 

في أول خروج إعلامي له، قال الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد وكيل لائحة حزب  الاستقلال بالعيون ، في الحوار الذي أجرته مع لجنة التواصل و الإعلام، إن الحملة الانتخابية التي يقودها حزب الاستقلال في مدينة العيون تمر في أجواء يطبعها التلاحم والتواصل المستمر بين كافة  المواطنين والمناضلين ،حيث إن الحزب راهن على خوض حملة انتخابية نظيفة عبر تحقيق التواصل المباشر مع المواطنين لتقريبهم من البرنامج الانتخابي الذي أكد من خلاله الحزب أن تحقيق الكرامة هي المدخل الأساسي للاستكمال المسار الديمقراطي .
وأوضح  الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد، أن حزب الاستقلال يعتمد على طاقات الشباب والشابات، مشيدا  بمساهمة الجميع   في إنجاح الحملة الانتخابية  التي يقودها الحزب ، مضيفا أنه منذ انطلاق الحملة قام الحزب بعشر تجمعات في مدينة العيون كللت بالنجاح ،حيث تفاعلت ساكنة المدينة بشكل كبير مع مناضلي و مناضلات الحزب .
و عن توزيع مناضلي الحزب لرسائل تحفيزية على الساكنة ، قال الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد ، أن هذه البادرة جاءت لتحفيز الساكنة على التصويت لحزب الاستقلال ، حيث إن سكان مدينة العيون يضعون ثقتهم في حزب الاستقلال و يؤمنون بقدرته على تحقيق التغيير الذي يستجيب لتطلعاتهم و انتظاراتهم، مؤكداا أن الحملة ستكون نظيفة و لن يتم توزيع الأوراق التي تحمل أسماء المرشحين بشكل عشوائي وذلك لأن حزب الاستقلال حريص على جعل البيئة التي يشتغل فيها نظيفة .
و عن اهتمام الحزب بالوسائط الإعلامية الجديدة، أشار الأخ ولد الرشيد أن المواطن في صلب رهانات الحزب الذي يطمح عبر برنامجه الانتخابي إلى تحقيق الكرامة لكافة المواطنين، ولإدراك هذا الهدف يعتمد الحزب على العديد من الوسائط الإعلامية لفتح المجال التواصل أمام أكبر عدد من المواطنين،  من جميع الفئات العمرية شبابا و رجالا و شيوخا .
 ودعا الأخ مولاي حمدي ولد الرشيد الناخبين بدائرة العيون إلى  التصويت على حزب الاستقلال (رمز الميزان) على المستويين المحلي و الوطني، مبرزا أن حزب الاستقلال وضع ما مجموعه 556 تدبيرا، قابلا للتنفيذ على أرض الواقع لاحتواء الأزمة الاقتصادية و الاجتماعية التي يعيشها المغرب، كما أن الحزب يلتزم بالدفاع عن حقوق المواطنين كافة و رد الاعتبار لهم عبر تحقيق الكرامة و العدالة الاجتماعية و العيش الكريم .

hamdi33

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.