الأخ النائب عمر عباسي: احتجاجات الحسيمة لا تتطلب التخوين لكنها تحتاج لمقاربة الاستماع والحوار

2017.05.17 - 6:54 - أخر تحديث : الأربعاء 17 مايو 2017 - 7:33 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأخ النائب عمر عباسي: احتجاجات الحسيمة لا تتطلب التخوين لكنها تحتاج لمقاربة الاستماع والحوار

 

سجل الأخ عمر عباسي عضو الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، أن المغرب بكافة أقاليمه وجهاته أصبح مكتظا بالعاطلين عن العمل، مؤكدا أن نسب البطالة مرتفعة ومستشرية في صفوف الشباب حاملي الشواهد العليا، متسائلا في الوقت ذاته عن التدابير الاستعجالية التي تنوي الحكومة اتخادها لتشغيل الشباب ومواجهة ارتفاع معدلات البطالة.
وأبرز الأخ عباسي، أن الوثيقة الدستورية كفلت للشباب المغربي الحق في التشغيل والحق في الاحتجاج السلمي من أجل تحقيق هذا المطلب، مشيرا إلى أن جزء كبير من الشباب المغربي فقد الأمل ويائس ومحبط بسبب اخفاق السياسات العمومية في مجال التشغيل.
وفي معرض جواب الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الذي أجاب على سؤال الفريق الاستقلالي،في إطار التضامن الحكومي بعد غياب وزير الشغل والإدماج المهني، أكد الوزير أن هناك مجهودات بدلت في مجال التشغيل ولكنها تبقى غير كافية، معتبرا أنه من خلال البرنامج الحكومي تطرح الحكومة تفعيل وتنزيل الاستراتيجية الوطنية للتشغيل من أجل إيجاد حلول لكافة الاشكالات المطروحة في هذا المجال.
في تعقيبه، نبه الأخ عمر عباسي الحكومة الى خطورة التعاطي الأمني مع الاحتجاجات، مشددا على ضرورة التجاوب مع المطالب المشروعة للشباب المغربي وذلك من خلال الاستماع لهم والانحياز نحو مقاربة الحكمة والتعقل والحوار.
كما أكد الأخ عباسي إلى أن الأسر المغربية متخوفة وقلقة على مستقبل أطفالها وشبابها، معتبرا الاحتجاجات التي تعرفها عدة مدن مغربية بما فيها مدينة الحسيمة لا تتطلب التخوين، لكنها تحتاج نهج الاستماع والحوار مع المواطنين، واحترام حقوقهم الدستورية في التشغيل والاحتجاج السلمي لأن مسألة البطالة تؤثر على السلم الاجتماعي، وتهدد أيضا ما راكمه المغرب على مستوى الاستقرار لعقود من الزمن.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.