الانتخابات التشريعية الفرنسية : توقع أن يفوز حزب ماكرون بأغلبية مريحة

2017.06.11 - 11:39 - أخر تحديث : الأحد 11 يونيو 2017 - 11:39 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الانتخابات التشريعية الفرنسية : توقع أن يفوز حزب ماكرون بأغلبية مريحة

 أفادت وكالات الأنباء الدولية أن حزب “الجمهورية إلى الأمام” يأتي في الطليعة جامعا ما بين 32,2 و32,9 %، يليه اليمين الوسط (20,9 الى 21,5 %) لحزب “الجمهوريين” ثم الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة (13,1 الى 14%)، ثم حزب “فرنسا المتمردة” الذي تشير النتائج الأولية إلى أنه حقق ما يقارب 11.0 % من مجمل أصوات المقترعين علما أن نسبة الامتناع عن التصويت بلغت 50 % ..
و تعرض الحزب الاشتراكي لهزيمة كبرى، علما بأنه كان  يمثل الحزب الحاكم قبل شهر من هذه الانتخابات، وكان يسيطر على حوالي نصف مقاعد الجمعية العمومية “البرلمان”.
 وأكدت النتائج الأولية  للانتخابات من جديد، تراجع شعبية حزب “الجمهوريين” اليميني الذي يعتبر مع  الحزب الاشتراكي  الحزبين التقليديين اللذين سيطرا على منصب الرئاسة في فرنسا، خلال الستين سنة  الأخيرة.
وتوقعت  التقديرات الأولية بعد إقفال مكاتب الاقتراع للدورة الأولى من الانتخابات التشريعية الفرنسية مساء الأحد 11  يونيو 2017، أن حزب الرئيس إيمانويل ماكرون يتجه نحول الحصول على أغلبية مريحة ..
وتتوقع هذه التقديرات حصول حزب ماكرون في نهاية الدورة الثانية على ما بين 390 و445 نائبا من أصل 577 تتألف منها الجمعية الوطنية، وهو ما يعني التحكم في تدبير الشأن العام دون التحالف مع أي حزب..
وخلفت هذه النتائج ردود أفعال متباينة في  صفوف الأوساط السياسية الفرنسية، في مقدمتها تلك التي  صرح بها  حزب “الجبهة الوطنية” اليميني المتطرف الذي عبر  عن خيبة أمله  من  نتائج الدورة الأولى من الانتخابات التشريعية. 

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.