الأخ نورالدين مضيان: دعوة الحكومة إلى الإسراع بمعالجة إكراهات واختلالات قطاع النقل الطرقي

2018.02.09 - 8:40 - أخر تحديث : الجمعة 9 فبراير 2018 - 8:40 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
الأخ نورالدين مضيان: دعوة الحكومة إلى الإسراع بمعالجة إكراهات واختلالات قطاع النقل الطرقي

ضرورة مراجعة جذرية للإطار القانوني الذي ينظم القطاع قصد الاستجابة لانتظارات الهنيني والمواطنين

 

أكد الأخ نورالدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي  للوحدة والتعادلية بمجلس النواب أن قطاع النقل الطرقي، يعتبر شرايين الحركة الاقتصادية والاجتماعية ببلادنا.
وأوضح رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب خلال المائدة المستديرة التي نظمها الفريق بتعاون مع الاتحاد العام للمقاولات والمهن، حول موضوع تأهيل النقل الطرقي، يوم الخميس 8 فبراير 2018 بمقر مجلس النواب، ان هذه التظاهرة تندرج ضمن اللقاءات والندوات التأطيرية التي يحرص الفريق الاستقلالي على القيام بها من تعميق النقاش حول  قضايا المواطنين، واهتمامات الرأي العام، وانشغالات مختلف فئات المهنيين.

وأضاف الأخ مضيان أن هذا اللقاء يعتبر تجسيدا لهذا التوجه الذي رسخه الفريق ونهجه  انسجاما مع اختيارات الحزب ومبادئه، حيث اختار الفريق لهذه المائدة موضوعا من الأهمية بمكان، لارتباطه الوثيق بالمواطنين بصفة عامة، وبشريحة واسعة من المهنيين بصفة خاصة، ويتعلق الأمر ب”تأههيل النقل الطرقي .. أي استراتيجية لأي أفاق ”
وعبر رئيس الفريق الاستقلالي عن ترحيبه بجميع المهنيين المشاركين في هذه التظاهرة، من رؤساء الفدراليات والجمعيات والهيئات النقابية والمهنية، الذين حضروا من أجل تعميق النظر في هذا القطاع الاستراتيجي، من مختلف جوانبه، والتفكير في المقترحات والحلول الكفيلة بمعالجة الإكراهات والاختلالات التي يتخبط فيها القطاع، بدءا من ضعف وتشتت  الإطار القانوني المنظم، مرورا  بتجاهل الحكومة للمهنيين في تدبير السياسة العمومية المرتبطة بهذا المجال، وصولا إلى غياب المقاربة التشاركية التي تؤكد عليها مقتضيات الدستور، في كل ما يتعلق بالقرارات التي تتخذها القطاعات الحكومية بصفة انفرادية وارتجالية وترقيعية ومرحلية .
وأثار رئيس الفريق الاستقلالي إشكالية الترسانة القانونية المنظمة لهذا القطاع، والتي أصبحت متجاوزة، ولا تساير متطلبات تأهيل القطاع وإصلاحه، ولا تستجيب لتطلعات العاملين فيه.
ودعا الأخ مضيان الحكومة إلى ضرورة فتح حوار مثمر وبناء مع مختلف المهنيين من أجل الوقوف عند المشاكل الحقيقية التي تؤرقهم وتحول دون الارتقاء بهذا القطاع إلى مستوى تحسين جودة خدماته والرفع من قدرته التنافسية، مشددا على ضرورة الإسراع بمراجعة جذرية للإطار القانوني  الذي ينظمه.
وأكد الأخ نورالدين مضيان أن الفريق النيابي الاستقلالي سيظل، على الدوام، منفتحا على جميع المهنيين من أجل  الترافع على حقوقهم المشروعة، وبلورة الحلول لقضاياهم من خلال الآليات الدستورية المتعلقة بالعمل البرلماني، سواء على مستوى التشريع، أو على مستوى مراقبة العمل الحكومي، بما فيه خدمة القطاع وتطويره وحمايته من أي استغلال كيف ما كان نوعه .
وتعهد السيد الرئيس بأن تكون التوصيات الصادرة عن المائدة المستديرة، موضوع مذكرة يرفعها الفريق الاستقلالي إلى رئيس الحكومة من أجل اتخاذ الإجراءات المناسبة بشأنها.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.