النائب عبد العزيز لشهب : اكتواء المواطنين ارتفاع أسعار المحروقات في ظل الصمت الحكومي

2018.05.10 - 7:32 - أخر تحديث : الخميس 10 مايو 2018 - 7:32 مساءً
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
النائب عبد العزيز لشهب : اكتواء المواطنين ارتفاع أسعار المحروقات في ظل الصمت الحكومي

عقد مجلس النواب جلسته الأسبوعية العمومية ليوم الاثنين 07 ماي 2018 المخصصة لأسئلة الفرق النيابية وأجوبة الحكومة، وقد تميزت بالمشاركة المهمة للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمواضيع تستأثر باهتمام الرأي العام وتعد من أهم انشغالات المواطنين، وهكذا فقد تساءل الفريق في قطاعات الصحة والتعليم والحكامة..           

عرفت أسعار المحروقات ارتفاعا صاروخيا بعد قرار تحرير هذا القطاع الاستراتيجي وفتح باب المنافسة بين الشركات المعنية في الوقت الذي كان ينتظر فيه المستهلك المغربي تراجعا لأسعار الكازوال والبنزين نتيجة هذه المنافسة، وهو محور السؤال الذي تقدم به الاخ عبد العزيز لشهب حيث سجل انتقال سعر الكازوال الى 10 درهم للتر بدل 7 دراهم سابقا وكذا البنزين الممتاز الى 11 درهم مطالبا الحكومة بتوضيح سبب الزيادة للرأي العام وهل هي أثمنة مناسبة للموطنين وتعكس واقع السوق.

الوزير المنتدب في الشؤون العامة والحاكمة في جوابه على الاخ لشهب طالب بمقارنة أسعار المغرب مع الاسعار الدولية فيما يخص المحروقات حيث تخطى سعر برميل البترول 75 دولار.

الاخ لشهب في معرض تعقيبه استغرب كيف للوزير أن يقارن القدرة الشرائية للمغاربة مع الدول الخارجية، معتبرا أن الحكومة غائبة وصامتة ولا تتوفر على القدرة لمواجهة إشكالية ارتفاع أسعار المحروقات، وكان عليها أن تضع تدابير مواكبة لتصحيح هذه الوضعية وتعلن عن صحة الاثمنة لطمأنة الرأي العام، مشيرا أن الاشكال يتعلق برفع الدعم عن المحروقات دون مراقبة الاثمنة وتفعيل قانون الاسعار والمنافسة الذي يمنح للحكومة سلطة التدخل في حالة اختلال ميزان الاثمنة وكذا قانون حماية المستهلك كما تساءل عن سر عدم تفعيل مجلس المنافسة الذي من أدواره ضبط هاته العملية.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.